مقدمة

نتخصص في تقديم أفضل حلول التنظيف لمختلف أنواع الملوثات:

  • على الأسطح الرطبة في الأنظمة الأنبوبية والخزانات والمبادلات الحرارية والأحواض وحتى في البرك الكبيرة.
  • على الإنشاءات الملاحية المغمورة.
  • على الأسطح شبه الجافة أو التي تجف بصفة دورية.
  • في بيئة المباني التجارية والصناعية (تطبيقات التدفئة والتهوية وتكييف الهواء).

وينصب التركيز على:

  • الطرق المقبولة بيئيًا.
  • العلاج والوقائية معًا، إن أمكن.
  • تجنب استخدام المواد الكيميائية مثل المبيدات الحيوية ومواد مواد إزالة القشور.

ويتلخص تعريف هذا التلوث في العادة على أنه تكون مجموعات ديناميكية من الأحياء الدقيقة متعددة الأنواع المتعلقة بالأسطح مما ينشأ عنه غشاء حيوي رقيق.

وتحتوي جميع السوائل على أحياء دقيقة عالقة (في حالة بلانكتونية) وتميل هذه السوائل إلى تكوين الحشف الحيوي على الأسطح المعرضة لها. ويتبع ذلك تكون غشاء حيوي رقيق  يلتصق مرة أخرى بتلك الأسطح مما ينتج عنه تراكم المزيد من الملوثات.

وحتى عهد قريب، لم تتوفر طريقة لإزالة الحشف الحيوي سوى الطريقة اليدوية أو باستخدام مواد (ضارة) خافضة للتوتر السطحي مثل المطهرات أو المبيدات الحيوية.

وإلى جانب تأثيرها السلبي على البيئة، فإنها قد تسبب الضرر لطبقات الحماية النانوية على أسطح الفولاذ المقاوم للصدأ والألومنيوم على سبيل المثال.

والآن، لدينا طرق أكثر أمانًا وصديقة للبيئة بدرجة أكبر مثل الموجات فوق الصوتية وتطبيقات الأحياء الدقيقة “الصحية” و”الإيجابية”.

وتتميز كلا الطريقتين بكونهما:

  • قادرتين على التنظيف الشامل وحتى في الشقوق والمسام. كما إنهما تتلافيان استراتيجيات النجاة لبعض أنواع البكتريا (وهو ما يطلق عليه الاعتياد والتكيف الحسي).
  • يستخدم كلاهما بالتنظيف في المكان (CIP)، ومن ثم لا توجد حاجة لوقف التشغيل وتفكيك التركيبات.

«يحتاج البشر والحيوانات وبيئتهم إلى تغيير في نمط التفكير فيما يتعلق باستخدام المبيدات الحيوية»

الأغشية الحيوية الرقيقة هي طبقات غنية بالمغذيات (وغالبًا ما تكون غروية) وتنمو في كل مكان تقريبًا وفي أي بيئة يتوفر بها مزيج من:

  • النداوة
  • المغذيات
  • سطح طبيعي أو من صنع الإنسان (الطبقة التحتية)

وبالإضافة إلى ذلك، درجات الحموضة والحرارة المثالية + المياه الراكدة ستسرع من النمو.

فعلى سبيل المثال، تعزز درجات الحرارة من 20 إلى 45 درجة مئوية بالفعل نمو البكتيريا الفيلقية، بينما تتكاثر على أفضل وجه في درجات حرارة تتراوح من 32 إلى 35 درجة مئوية.

وعلى الأخص، تعد أنابيب المياه غير المستخدمة أو نهايات الأنابيب في المنضحات (المستخدمة في الطوارئ) وتركيبات المرشات عرضة لتراكم مثل هذه البكتيريا.

وحتى أسطح الفولاذ المقاوم للصدأ المصقولة كهربيًا يمكن أن يتكون عليها الأغشية الحيوية الرقيقة، خلافًا لما يظنه الكثير من الناس.

الصورة على اليمين: سطح من الفولاذ المقاوم للصدأ عليه ملوثات في المسام، A=1500x (المصدر Dockweiler Nederland b.v.)،

الصورة على اليسار: غشاء حيوي رقيق متعدد الميكروبات ينمو لمدة 14 يومًا على سطح من الفولاذ المقاوم للصدأ في مفاعل مختبري للأغشية الحيوية الرقيقة في مياه الشرب، ثم تم صبغه وفحصه بمجهر فلوري بإضاءة علوية. (المصدر مركز مكافحة الأمراض، 2002)

حتى المياه منزوعة الأملاح والمعادن والمياه فائقة النقاء (UPW) عرضة لتكون الأغشية الحيوية الرقيقة بسبب وجود الأحياء قليلة التغذية. (هي كائنات باستطاعتها العيش في بيئة بها مناسيب قليلة جدًا من المغذيات)

وعلى هذا الموقع الإلكتروني، نركز على التطبيقات في الأماكن التي يعد تكوّن البكتيريا و/أو الأغشية الحيوية الرقيقة المقاومة أمرًا غير مرغوب فيه لأسباب اقتصادية أو وظيفية أو جمالية أو صحية. (مما يتسبب في رائحة كريهة أو انسداد أو مادة غروية أو انتشار الطحالب أو ضعف التبادل الحراري أو ما إلى ذلك…)

تتم الإزالة العلاجية للقشور والوقاية منها باستخدام تكنولوجيا الموجات فوق الصوتية والتي أثبتت نجاحها.

وفي جوهر الأمر، فإننا نزيل مصدر الغذاء للعديد من الكائنات الدقيقة ونوقف الانشطار الثنائي (التكاثر) للبكتريا بإحداث الاهتزاز والإجهاد على سطح السائل. وبالإضافة إلى ذلك، يمكن للترددات الرنانة أن تضعف الأغشية الحيوية في الخلايا والفجوات العصارية.

مما ينتج عن ذلك تقليل عدد الوحدات المكونة للمستعمرات المجهرية (CFU) ومن ثم ينشأ عن ذلك بيئة أكثر تعقيمًا.

أما في الأسطح الجافة التي لا تصل إليها الموجات فوق الصوتية (لا يتوفر سطح بيني بين الصلب والسائل)، يمكن التخلص من الغشاء الحيوي الرقيق أو تحويلها أيضًا من خلال المعالجة الحيوية باستخدام الكائنات المجهرية الفعالة (EM) أو التي تسمى أحيانًا المعينات الحيوية.

ونقدم المنتجات الجاهزة بالإضافة إلى الأنظمة المصممة خصيصًا حسب الطلب التي يمكن بواسطتها قياس الكفاءة لتحقيق أفضل النتائج المرغوبة.

وتقدم Maritech طائفة عريضة من المنتجات والحلول المبتكرة المصممة خصيصًا لتلبية احتياجاتك.

ويتنوع الاستخدام من التطبيقات الترويحية والصناعية المعتادة حتى المجالات الرائدة والناشئة حديثًا.

ونفتخر بكوننا في الصدارة باستخدام التكنولوجيات القائمة لمساعدتك وإيجاد الحل الذي تحتاج إليه.

جربنا لتجد الحل الأمثل لك!

 

Solutions against bio-fouling and scaling